http://www.shar-m.com/download/1/5168000/{REQUEST_STRING}?auto

samedi 9 mars 2013

"الايمان" حب الحقيقي و كنز لا يفنى



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:



(سياتى على أمتى سنوات خداعات يكذب فيها الصادق و يصدق فيها الكاذب ويؤتمن الخائن و يخون فيها الامين وينطق فيها الرويبضه) قيل (وما الرويبضه؟) قال: (الرجل التافه السفيه يتكلم فى أمر العامة)







لقد ايتليا بالمضاهر فغابت عنا القيم و المبادئ و اقبلنا على الحياة و اصبح هناك تنافس بين الناس و لد الحقد و الكراهية و الضغينة في قلوبهم مع سرهم ومع اقاربهمفما بالك مع اناس اخرين قد يكونون اصدقاء او زملاء لهم فكم من عجوز هجر طواعية الى دار العجزة وكم من اخ يكيد لاخيه ولو ان بينهما قرابة الدم وكم من ابن تنكر لجميل امه و تضحياتها انها غلبة الانا و حب الدنيا و حب التملك ولو على حساب اناس احبوه صارت الناس ادا كالدئاب التي لا تملك لا مشاعر و لا احاسيس اصبح كالالة تتبدل حسب الموضة اناس اخرين انساقو نحو الدنيا وحطمو قلوب الكتير بمشاعرهم المزيفة كم من شخص في حياتنا لديه اكتر من قناع يضن نفسه انه دكي باعماله الدنيئة ويمكر على الناس ونسي ربه انه امكر الماكرين وغدا سياتي وقت الحساب حينها فليمكر ان شاء فاعضاء جسمه ستشهد عليه الكل سيضهر على حقيقته هده المعاملة هي جريمة في حق اناس طيبين احبوه بكل اخلاص لكنه دئب منافق يخدع و ... من اجل نفسه فقط



ان تلك الفئة من الناس اسود قلبها نتيجة تربية غير سليمة او لعوامل نفسية او لانه تعرض لمرض جعله فاقد للتقة في الناس هو لا يحب الحق و يكدب على نفسه باعماله ويوهمها انها حق لكنه نسي ان تلك النفس ستشهد عليه امام الله عز وجل



وكم بكينا نحن معشر الشباب حين قال رسولنا صلى الله عليه و سلم اشتقت لاحبابي انه يدرك حجم المعاناة التي يتكبدها ابناء اليوم شباب لا دنب له الا انه اسلم وجهه لربه بكلامه الطيب و حسن المعاملة لكن هناك اناس



بسبب عمى قلوبهم عن لحق يضنون انه خادع في مشاعره



ان دالك الكلام الجميل الطيب من رسولنا يبعت في نفوسنا الطمانينة ويزيدنا ايمانا بالقدر ولاننا بلغنا الى درجة القناعة بما كتبه الله رغم الكلام الدي لا يزعزع التقة بالله



فما احوجنا اليك يا رسول فانت النور الدي لا ينطفا على مر الزمان فداك ابي وامي






"hghdlhk" pf hgprdrd , ;k. gh dtkn







via منتديات دريكيمو نات DRIKIMO.NET http://www.drikimo.net/showthread.php?t=10290&goto=newpost

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire