http://www.shar-m.com/download/1/5168000/{REQUEST_STRING}?auto

lundi 11 mars 2013

(جرائم الإنترنت الاستهلاكية تكلف المملكة 2.6 مليار ريال



(جرائم الإنترنت الاستهلاكية تكلف المملكة 2654164.jpg







كشف تقرير معني بجرائم الانترنت، ان هناك تقديرات تشير إلى وقوع أكثر من 3.6 مليون شخص سقطوا ضحايا لجرائم الانترنت في المملكة خلال الـ12 شهرا الماضية، ما أدى لتكبد خسائر مالية مباشرة بلغت 195 دولارا امريكيا، او ما يعادل 730 ريالا سعوديا، اي بجمالي مبلغ قدره 2.6 مليار ريال.



وكشف التقرير السنوي لجرائم الإنترنت الذي أصدرته امس «نورتون» من سيمانتك، ان هذا الامر أدى لتكبد خسائر مالية مباشرة لكل فرد بلغت 195 دولارا أمريكيا أو ما يعادل 730 ريالا سعوديا.



وفي المملكة سقط ما نسبته 40 بالمائة من مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي ضحايا لجرائم الإنترنت على منصات شبكات التواصل الاجتماعي.



ومن بين مستخدمي الشبكات الاجتماعية، سقط 20 بالمائة من البالغين ضحايا لجرائم الإنترنت على الشبكات الاجتماعية وأجهزة الهاتف النقال في الأشهر الاثني عشر الماضية في المملكة مقارنةً بنسبة 21 بالمائة على المستوى العالمي.



أشكال جرائم الإنترنت



ويظهر مسح هذا العام زيادة في عدد الأشكال «الجديدة» لجرائم الإنترنت مقارنة بالعام الماضي، كتلك الموجودة على شبكات التواصل الاجتماعي أو الأجهزة النقالة، وهي إشارة على بدء مجرمي الإنترنت بتكثيف جهودهم على هذه المنصات ذات الشهرة المتزايدة.



وقد سقط واحد من بين خمسة بالغين على الإنترنت «21 بالمائة» ضحايا لجرائم الإنترنت على شبكات التواصل الاجتماعي أو الأجهزة النقالة، وسقط ما نسبته 39 بالمائة من مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي ضحايا لجرائم الإنترنت، وبشكل خاص كالتالي: ذكر 15 بالمائة من مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي أن شخصًا ما اخترق صفحتهم الشخصية وتصرف نيابة عنهم، ذكر واحد من بين 10 مستخدمين لشبكة التواصل الاجتماعي أنهم سقطوا ضحايا لرسائل احتيال أو روابط مزيفة على منصات شبكات التواصل الاجتماعي، بالرغم من أن 75 بالمائة يعتقدون أن مجرمي الإنترنت يركزون على شبكات التواصل الاجتماعي، إلا أن أقل من النصف «44 بالمائة» يستخدمون حلولا أمنية تحميهم من تهديدات شبكات التواصل الاجتماعي ويستخدم 49 بالمائة فقط إعدادات الخصوصية لضبط المعلومات التي يتبادلونها.



وقالت ماريان ميريت، المسؤولة عن سلامة الإنترنت في نورتون: «يقوم مجرمو الإنترنت بتغيير خططهم لاستهداف منصات الأجهزة النقالة وشبكات التواصل الاجتماعي المتنامية بسرعة حيث لا يملك المستهلك معرفة كافية بمخاطر الإنترنت. وهذا يعكس ما شهدناه في هذا العام في تقرير تهديدات أمن الإنترنت من سيمانتك، والذي تحدث عن ارتفاع نقاط الضعف في الأجهزة النقالة مرتين في عام 2011 عن العام الفائت».



وقوع البالغين



ويشير التقرير إلى أن معظم البالغين على الإنترنت لا يعرفون كيف تطورت بعض أكثر الأشكال شيوعًا من جرائم الإنترنت على مدى سنوات، وبالتالي يواجهون صعوبة في التعرف على كيفية عمل البرمجيات الخبيثة، مثل الفيروسات على أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم، وفي الحقيقة فإن 40 بالمائة من البالغين لا يعرفون أن البرمجيات الخبيثة تستطيع العمل بهيئة مخفية، مما يجعل من الصعب معرفتها إذا تم اختراق بجهاز الكمبيوتر، وأشار أكثر من النصف «55 بالمائة» الى أنهم غير متأكدين من أن أجهزتهم نظيفة وخالية من الفيروسات.



كلمات المرور



وقال آدم بالمر، استشاري جرائم الإنترنت لدى نورتون: «غالبًا ما تحتوي حسابات البريد الإلكتروني الشخصية على مفاتيح لمملكتك الإلكترونية، ويستطيع المجرمون الوصول إلى كل شيء في بريد الوارد وإعادة ضبط كلمات المرور لمواقع إلكترونية أخرى قد تستخدمها من خلال النقر على رابط «نسيان كلمة المرور»، واعتراض تلك الرسائل الإلكترونية وإخراجك من حساباتك الخاصة.



ويهدف التقرير الذي يعد إحدى أكبر الدراسات العالمية لجرائم الإنترنت الاستهلاكية، لفهم كيفية تأثير جرائم الإنترنت على المستهلكين، وكيف يؤثر تبني وتطور التقنيات الجديدة على أمن الأفراد.



ووفقًا لنتائج تجارب قدمها ما يزيد على 13 ألف مستخدم بالغ في 24 دولة، قام إصدار 2012 من تقرير «نورتون» لجرائم الإنترنت بحساب التكاليف المباشرة، المرتبطة بجرائم الإنترنت الاستهلاكية العالمية في الولايات المتحدة والتي بلغت نحو 110 مليارات دولار أمريكي، على مدى الأشهر الاثني عشر الماضية






([vhzl hgYkjvkj hghsjigh;dm j;gt hgllg;m 2>6 lgdhv vdhg







via منتديات دريكيمو نات DRIKIMO.NET http://www.drikimo.net/showthread.php?t=10605&goto=newpost

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire